ابتكار مروحة بدلاً عن مزيل العرق للإبطين

تأكيدًا للمثل الشائع “الحاجة هي أم الإختراع”، يطل علينا اختراع جديد وتحديدًا من اليابان، بلد الإبتكارات التي لا تنتهي، ففي كل مرة تطل علينا العقول اليابانية باكتشاف جديد في العديد من المجالات، ابتكارات لتسهيل الحياة اليومية للأشخاص تعدّت ذلك إلى توفير الرفاهية والتسلية لهم.

وهذه المرة كانت حرارة فصل الصيف أحد المحفزات التي شجّعت المواطن الياباني “ثانكو” على ابتكار مروحة مزيلة للتعرق أطلق عليها اسم “واكي نو شيتا كورا” لتكون البديل المثالي عن المستحضرات التقليدية المستخدمة للحفاظ على النظافة الشخصية خلال الحر. وتفصيلاً فإن الاختراع عبارة عن مروحة صغيرة يمكن تعليقها بأكمام القميص لتوصيل نسمات باردة من الهواء إلى الإبط بعيدًا عن علامات التعرق المحرجة التي تظهر على الملابس عند تحريك الذراع.

وذكر موقع أوديتي سنترال للغرائب، بأن الجهاز يتميز بكونه لا يصدر صوت هدير مزعج كأصوات المراوح الموجودة في الأسواق، ويسمح ببقاء الإبطين منتعشين وجافين لمدة تتراوح من خمس إلى تسع ساعات اعتمادًا على أي من السرعات الثلاث التي يتم اختيارها. ويمكن شحن “واكي نو شيتا كورا” من خلال وصلة على جهاز الكمبيوتر أو من خلال بطارية يمكن حملها مع المستخدم في كل الأوقات.

الجهاز ظهر في الأسواق بسعر 24 دولارًا للإبط الوحد، إلا أن البعض يعتبره خيارًا مرتفع التكلفة مقابل استخدام مزيل العرق الذي لا يتجاوز سعره بضع دولارات، و مع ذلك فإن الإختراع الجديد يوفر مميزات أكثر و يعطي نتيجةً أفضل.

ض

ض

شارك بتعليقك :