عناصر علي الجزيرة إستغلالها لتحقيق فوزه الاول منذ سبتمبر

يواصل نادي الجزيرة عروضه المخيبة هذا الموسم، وأزداد الأمر صعوبة بعد تعرض نجم وهداف الجزيرة المونتينيغري، ميركو فوسينيتش, لإصابة بقطع في الرباط الصليبي للركبة، تجعله يغيب طوال الموسم للتعافي.

ويحتل الجزيرة المركز الحادي عشر برصيد 8 نقاط، وغاب الفوز عن الفريق منذ 18 سبتمبر الماضي، حيث فاز بملعبه على الوحدة في الجولة الثالثة بثلاثية مقابل هدفين.

وخسر الجزيرة منذ اخر فوز له، 4 مباريات أمام مضيفه دبا الفجيرة 4 – 2 ، وأمام مضيفه العين 2 – 0، وأمام ضيفه النصر 3 – 2، وأمام مضيفه الأهلي 4 – 1، وتعادل مرتين أمام ضيفه الشباب سلبيا بدون أهداف، وأمام مضيفه بني ياس بهدفين لكل منهما.

وتعد إنطلاقة الجزيرة هذا الموسم، هي الأسوأ منذ إنطلاق دوري المحترفين سنة 2008، وعليه أن يستعيد الثقة للعودة للمنافسة مرة أخري علي المراكز الاولي.

ويواجه الجزيرة غدا ضيفه الشعب، على استاد محمد بن زايد بالعاصمة أبوظبي، ضمن مباريات الجولة العاشرة من دوري الخليج العربي الإماراتي.

وعلي الجزيرة إستغلال عدة عناصر ليتمكن من إستعادة نغمة الإنتصارات مرة أخري، ووقف نزيف النقاط.

أهم عنصر هو ضعف فريق الشعب، والذي يأتي حاليا في المركز الأخير برصيد نقطتين فقط، من تعادلين خارج ملعبه أمام دبا والظفرة، ويعاني الفريق من عدم الإستقرار وقلة الثقة، مما سيكون عامل كبير للجزيرة لإقتناص النقاط.

العنصر الثاني، هو لعب الجزيرة علي أرضه وسط جمهور، والذي سيكون له العامل الاكبر في تحفيز اللاعبين.

كما يملك الجزيرة خبرة وأسماء أقوي من الموجودة في الشعب، وعلي المدرب، أبل براغا، العمل علي إستغلالها بصورة جيدة.

وتمثل المباراة فرصة قوية للمميز علي مبخوت، والذي سيطمح الجزيرة أن يعوض غياب زميله في الفريق، المصاب فوسينيتش، لذا سيكون عليه مسئولية كبيرة في السعي خلف تسجيل الأهداف.

ويمتلك مبخوت قدرات هجومية عالية، تمكنه من أن يكون منقذ الجزيرة هذا الموسم.

شارك بتعليقك :



اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *