تقرير – من هو خليفة جون تيري في تشلسي ؟

بنسبة كبيرة سيرحل قلب الدفاع المخضرم “جون تيري” عن نادي تشلسي الانجليزي هذا الصيف بعد 21 عاما مع نادي غرب لندن.

وبالتأكيد سيواجه الايطالي انتونيو كونتي المدرب القادم للبلوز تحديا صعبة في الحصول على بديل للمدافع والقائد المخضرم والذي فاز تقريبا بكل الألقاب خلال مسيرته على ملعب ستامفورد بريدج.

وفيما يلي نعرض لكم بعض الاسماء التي قد يتعاقد معها تشلسي لتعويض رحيل صاحب الـ35 عاما:

 

 

جون ستونز

الانجليزي هو هدف طويل الأمد للبلوز الذين قدموا ثلاث عروض متتالية وقوبلت بالرفض من قبل ايفرتون، المدرب روبرتو مارتينيز أصر على التمسك بالنجم الشاب، ولكن الآن تمت اقالته وايفرتون يمكن أن يرحب بالاستفادة من اللاعب إذا تشيلسي قدم عرض مرة أخرى.

 

 

نيكلاس سولي

الشاب الألماني نجم فريق هوفنهايم هو واحد من أفضل المدافعين في الدوري الالماني وقدم عروضا رائعا  في السنوات الأخيرة، و يعتبر سولي مستقبل مشرق لناديه ومنتخب بلاده. في عمر 20 سنة، لا بد لسولي مواصلة التطور والتحسن أكثر وربما انتقاله لتشلسي هي الخطوة الي ينتظرها كي يصبح لاعبا من طراز عالمي.

 

 

سيرجي أورييه

المدافع الإيفواري يلعب كظهير الا أنه ايضا قادر على اللعب كقلب دفاع، نادي باريس سان جيرمان يقال انه سيرحب برحيل اللاعب البالغ من العمر 23 عاما وذلك بعد  أن سخر اورييه علنا من زملائه ومدربه لوران بلان، وهي الحادثة التي تسببت في ايقافه فبراير الماضي.

 

 

ماركينيوس

انضم البرازيلي لباريس سان جيرمان مقابل 31 مليون يورو قادما من روما في عام 2013، ولكن على الرغم من مشاركته في 100 مباراة مع النادي، الا أن ماركينيوس يلعب الآن كبديل للثنائي تياجو سيلفا وديفيد لويز وهو ما دفع تقارير للتكهن برحيله، و إذا اراد تشلسي الحصول عليه من نادي العاصمة الفرنسية هذا الصيف، سيكون نادي غرب لندن مضطرا للتنافس مع العملاق الاسباني برشلونة الذي يرغب هو ايضا في التعاقد معه.

 

 

إيمريك لابورت

كان الفرنسي واحد من أبرز نجوم الدوري الاسباني خلال السنوات القليلة الماضية، مما جذب اهتمام العديد من الأندية الأوروبية الكبيرة، لكن تشلسي اذا اراد التعاقد معه سيواجه ايضا منافسة شرسة من مواطنه مانشستر سيتي المتوقع أن يتقدم بعرض رسمي لضم نجم أتلتك بلباو خلال الأسابيع المقبلة بتوصية من المدير الفني بيب جوارديولا والذي سيتولى تدريب الستسنز ابتداء من الموسم المقبل.

شارك بتعليقك :