تقرير | انتصار كبير رغم غياب ميسي .. أبرز ملامح رباعية برشلونة في غرناطة

حقق برشلونة فوزا كبيرا على مضيفه غرناطة برباعية لهدف في المباراة التي أقيمت الأحد في الأسبوع 29 من دوري الدرجة الأولى الإسباني.

تقدم لويس سواريز لبرشلونة وتعادل جيريمي بوجا لغرناطة، الا أن البرسا رد بثلاثية عن طريق باكو ألكاسير،ايفان راكيتيتش ونيمار.

وفي هذا الصدد نقدم لكم أبرز الدروس المستفادة من هذا اللقاء :

 
سواريز حاضر في غياب ميسي

نتيجة بحث الصور عن ‪granada barcelona‬‏

في حين أن وسائل الإعلام الإسبانية اعتقدت أن هذا سيكون وقت نيمار للتألق، مع غياب النجم ليونيل ميسي للإيقاف، الا أنه في الواقع لويس سواريز كان هو شخصية برشلونة الرئيسية.

وكان نيمار في شكل رائع مؤخرا – بما في ذلك مع البرازيل في التوقف الدولي – ولكن في هذه المباراة سجل سواريز الهدف الأول وصنع الثاني، ويبدو أن سواريز يستمتع باللعب على ملعب لوس كارمينيس، بعد أن سجل في جميع المناسبات الثلاث التي لعبها هنا منذ توقيعه مع البلوجرانا، مع خمسة أهداف في المجموع ضد غرناطة.

 

مدرب برشلونة القادم سيواجه مشكلة

نتيجة بحث الصور عن ‪luis enrique‬‏

تولى لويس انريكى المسؤولية في المباراة 169 كمدرب لبرشلونة أمام غرناطة ليعادل رقم تيري فينابلز، وبطبيعة الحال، كان اللوتشو أكثر نجاحا من الانكليزي، ولكن يبدو أنه كلما طالت فترة انريكي مع برشلونة، كلما زادت الشكوك على ما يبدو لديه حول طريقة اللعب.

وهنا أمام غرناطة عاد إنريكي الى طريقة 4-3-3 للمرة الاولى منذ خسارة برشلونة 4-0 أمام باريس سان جيرمان بدوري ابطال اوروبا، ومن الواضح أنه يفتقر إلى الثقة في 3-4-3 مع غياب ليونيل ميسي وجيرارد بيكيه.

وفي حين حصل برشلونة على نتائج جيدة مع الطريقة الجديدة ،الا أن الكثير من هذه النتائج كانت بسبب عبقرية ميسي وتألق بيكيه في الدفاع ،ودون بيكيه وميسي، قرر انريكي تغيير الأشياء، ومن الواضح أن المدرب الجديد للبرسا الموسم المقبل سيواجه مشكلة ايجاد طريقة لعب واضحة للفريق في أقرب وقت ممكن.

 
جوردي ألبا .. ذو الوجهين!

نتيجة بحث الصور عن ‪jordi alba‬‏

مع التغيير في طريقة اللعب إلى 3-4-3، يحصل قلوب الدفاع على فرصتهم بينما يتم تجاهل مركزي الظهير الأيمن والأيسر، ومع العودة الى 4-3-3 أمام غرناطة، شارك الظهير الأيسر جوردي ألبا كأساسي وكان مثيرا للإعجاب في التقدم للأمام، ولكن ليس كثيرا في الجزء الخلفي.

وجاءت أروع لحظة له بتمريرة إلى سواريز، مما أدى إلى افتتاح برشلونة للتهديف، ومع ذلك جيريمي بوجا المعار من تشيلسي نجح في التفوق على ألبا ليسجل هدف تعادل الأندلسيين.

كما هو الحال دائما، مساهمات ألبا الهجومية هي موضع تقدير واعجاب ولكن دفاعيا مازال لايقدم المستوى  المطلوب، لذلك يبدو انه سوف يتم استبعاده من التشكيلة مرة أخرى اذا وجد المدرب انريكي أن هذا الأمر سيتسبب في أزمة.

 

بوسكيتس يعود بقوة

نتيجة بحث الصور عن ‪sergio busquets‬‏

ربما كان أفضل الأخبار لعشاق برشلونة من هذه المباراة هو عرض جيد آخر من قبل ركيزة خط الوسط سيرجيو بوسكيتس.

على الرغم من معاناته بداية الموسم، الا أنه قدم سلسلة من العروض الجيدة مؤخرا، وبالتأكيد سيفتقده برشلونة في تورينو حيث سيغيب للإيقاف عن مباراة ذهاب الدور ربع النهائي  لدوري ابطال اوروبا ضد يوفنتوس الايطالي، لكنه بعد ذلك يمكن أن يصبح بالتأكيد أهم لاعب لبرشلونة في الأسابيع القليلة الأخيرة الحاسمة للموسم.

 

شارك بتعليقك :