تطور كبير للظفرة خلال الدور الثاني من الموسم

نجح فريق الظفرة في التقدم للمناطق الدافئة من دوري الخليج العربي الإماراتي، ليضمن بقائه ضمن الكبار الموسم القادم، وذلك بعد أن تقدم بالمستوى خلال الدور الثاني على عكس ما تم خلال الدور الأول.

ويحتل الظفرة حاليا المركز السابع برصيد 33 نقطة، وحقق الظفرة الفوز في 9 مباريات من إجمالي 24 مباراة، بينما تعادل في 6 مباريات وخسر في 9 مواجهات حتى الأن، ويتبقى له هذا الموسم مباراتين فقط، أمام كل من الشباب في الجولة القادمة، وأمام الجزيرة في الجولة النهائية.

وتمكن فريق الظفرة من التألق وتقديم اداء جيد في الدور الثاني من البطولة، في ظل قيادة المدرب السوري محمد قويض، والذي تولى المهمة بعد رحيل المدرب الفرنسي لوران بانيد.

ونجح قويض في تحقيق تحسينات كبيرة في الفريق، على مستوي الدفاع وكذلك في التوافق بين اللاعبين، ونجح الفريق في تقديم أداء جماعي جيد والتحول من الدفاع للهجوم بتنظيم ساهم فب تحقيق العديد من الأهداف.

ويذكر أن الظفرة أقال المدرب الفرنسي لوران بانيد، بعد أن كان الفريق يقدم اداء سئ، حيث كان الظفرة في المركز الثاني عشر برصيد 6 نقاط، وذلك بعد أن كان الفريق قد خاض تسعة مباريات.

كما نجحت تعاقدات الظفرة الجديدة في السوق الشتوي في إثبات نفسها، وكذلك في تحسين أداء الفريق، وتمثلت التعاقدات الجديد في المهاجم السوري عمر خريبين والذي تميز، والمدافع المغربي عصام العدوة، والمغربي عادل هرماش.

كما قدم اللاعبين في الدور الثاني أداء رجولي، اتسم بروح قتالية عالية، وكانت ابرز نتائج الفريق في هذا الدور هو التعادل مع الأهلي المتصدر في الدقائق الأخير.

كما أظهر اللاعبين تقدم ملحوظ في الأداء البدني، وساهمت اللياقة البدنية المتطورة للاعبين في تحقيق الفارق في المباريات.

ونجح الظفرة خلال الدور الثاني من البطولة، بقيادة المدرب السوري محمد قويض، في تقديم نتائج مميزة خارج الأرض، حيث حقق الفريق الفوز خارج أرضه على الشباب والإمارات وبني ياس والشارقة ودبا الفجيرة، بينما تعادل أمام النصر.

وسجل لاعبي الظفرة هذا الموسم 37 هدف خلال الـ 24 مباراة، بينما تلقت شباك الفريق 38 هدف.

ويذكر أن الظفرة حقق الفوز في المباراة الأخيرة لصالح الجولة 24، على مضيفه دبا الفجيرة برباعية نظيفة، سجلها كل من عمر خربين”هدفين، وكذلك سجل ماخيتي ديوب هدفين.

شارك بتعليقك :



اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *