السيتي يستعد لفك عقدة دور الـ16 في دوري الأبطال

نجح فريق مانشستر سيتي الانجليزي في حجز بطاقة التأهل لدور الـ16 من دوري أبطال أوروبا وذلك بعد تغلبه على مضيفة إشبيلية الاسباني بثلاثية لهدف في الجولة الرابعة للمجموعة الرابعة (مجموعة الموت) من دور المجموعات.

ونجح السيتي في تحقيق هذا الانجاز رغم افتقاده لعدد من نجومه مثل المهاجم الأرجنتيني سيرجيو أجويرو، ديفيد سيلفا وكيفن دي بروين، لكن رغم غياب هؤلاء النجوم، تمكن يايا توريه وزملائه خيسوس نافاس، رحيم سترلينج ، فرناندينيو وويلفريد بوني من حسم تأهل السكاي بلوز وهو ما يدل على قوة البدلاء في فريق المدرب مانويل بلجريني.

وكان السيتي قد ودع الشامبيونزليج في الموسمين الماضيين من دور الـ16 أمام برشلونة الاسباني، والسؤال الأن: هل سينجح أبناء مدينة مانشستر في التأهل لما هو أبعد من ذلك هذا الموسم، أم أنهم سيودعون البطولة كالعادة من أول مرحلة في مراحل خروج المغلوب، وهو ما سيؤكد مرة أخرى الانتقادات التي توجه لهم دائما بأنهم فريق ناجح محليا فقط.

لكن يبدو أن ضمان السيتي التأهل لدور الـ16 هذا الموسم قبل جولتين على نهاية دور المجموعات، قد يعطي بلجريني الأفضلية والفرصة للاستعداد بشكل جيد لدور الـ16، حيث يمكن للمدرب التشيلياني أن يستغل تأهله المبكر، و يعمل خلال الجولتين القادمتين على انهاء مرحلة المجموعات في الصدارة وذلك لتجنب مواجهة فريق كبير مثل برشلونة في دور الـ16 كما حدث في أخر نسختين.

وهذه المهمة ليست بالصعبة على السيتي المتصدر حاليا برصيد 9 نقاط والذي سيستضيف في الجولة المقبلة المتواضع بوروسيا مونشنجلادباخ الألماني، فيما سيرحل وصيفه الحالي يوفنتوس الايطالي والذي لديه 8 نقاط لمواجهة إشبيلية في اسبانيا، وفي حال فوز السيتي، وخسارة اليوفي أوتعادله، فإن الفريق الانجليزي سيكون قد ضمن بنسبة كبيرة انهاء المجموعة في الصدارة متفوقا على مطارده البيانكونيري والذي سيواجهه في ايطاليا بالجولة السادسة والأخيرة من مجموعة الموت.

اشبيلية (الذي لديه الأن 3 نقاط) هو أيضا لديه فرصة -وإن كانت ضئيلة- للتأهل لدور الـ16، وهذا في حالة فوزه في أخر جولتين مع خسارة يوفنتوس لهما، لكن في حال عدم تحقق ذلك، فإن فريق المدرب أوناي إيمري سيطمح لإنهاء المجموعة في المركز الثالث من أجل الذهاب لبطولته المفضلة الدوري الأوروبي “يوروباليج” والتي توج بلقبها الموسمين الماضيين.

شارك بتعليقك :



اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *