إحصائيات فريق الشارقة في موسم 2015 – 2016

أنهى فريق الشارقة موسم 2015 – 2016، في المركز الحادي عشر برصيد 28 نقطة من 26 مباراة خاضها، في موسم يعد سئ جدا للفريق حيث أقترب فيه كثيرا من الهبوط، ويفرقه عن الهبوط في نهاية الموسم نقطتين فقط.

وحقق الشارقة الفوز هذا الموسم في الدوري في 7 مباريات، وتعادل في 7 مباريات بينما خسر 12 مباراة، وسجل 32 هدف، بينما تلقت شباكه 40 هدف.

وسجل أهداف الفريق 9 لاعبين تقدمهم فاندرلي بنسبة 48%، حيث سجل  وحده 15 هدف، يليه ماكسويل الذي سجل خمسة أهداف، والبرازيلي ريكاردو الذي سجل ثلاثة أهداف، بينما سجل كل من محين خليفة وعبدالله أحمد هدفين.

وخلال الموسم قام الشارقة بتغيير مدربه لسوء النتائج، حيث قاده هذا الموسم البرازيلي باولو بوناميغو والذي أُقيل في الجولة الثامنة، ومن ثم تولى المهمة المدرب الوطني عبدالعزيز العنبري، والتي كانت مهمته البقاء في دوري الأضواء للموسم القادم، وهو ما تم بصعوبة.

وشارك 25 لاعب مع الفريق هذا الموسم في المباريات من أصل 26، سجل المحترف البرازيلي فاندرلي، أطول دقائق مشاركة مع الفريق هذا الموسم، حيث شارك في جميع المباريات وطوال وقت المباراة، ليصل إلى 2340 دقيقة.

وحل في المركز الثاني من ناحية المشاركة مع الفريق، البرازيلي ماكسويل بـ2037 دقيقة، يليه قائد الفريق المدافع البرازيلي موريسيو راموس بـ 2052 دقيقة.

ووفقا لإحصائيات نادي الشارقة، فإن المحترفين الأجانب الثلاثي البرازيلي، هم الوحيدين الذين شاركوا مع الفريق في أكثر من 2000 دقيقة، بينما شارك 14 لاعب لأكثر من 1000 دقيقة، وجائت أقل مشاركة مع الفريق لصالح كل من ثلاثي الرديف، مانع سعيد ومانع خلفان، وخالد الزري، حيث شاركوا أقل من 90 دقيقة.

مشاركات لاعبي الشارقة في موسم 2015 - 2016

ومن ناحية الكروت الصفراء، جمع الفريق 57 بطاقة صفراء وخمس بطاقات حمراء، جمعهم 20 لاعب من أصل 23 في الفريق، كانت الصدارة لكل من محين خليفة وحمد إبراهيم، حيث جمع كل منهما ثمان بطاقات، وحصل حمدان طارق وحده على بطاقتين حمراوين، من ناحية أخرى شارك بدر عبدالرحمن في 16 مباراة دون أن يحصل على أي إنذار.

وقاد عشرة حكام مباريات الفريق هذا الموسم، تصدرهم الحكم الدولي محمد عبدالله حسن، والذي قاد ست مباريات شارك فيها الفريق.

وشارك الحارس راشد أحمد في أكثر مباريات الفريق بواقع 14 مباراة، بينما شارك زميله محمد يوسف في 12 مباراة، حيث أعتمد عليه المدرب السابق  باولو بوناميغو.

شارك بتعليقك :