عقوبات جديدة للتجارة غير القانونية على الإنترنت في دبي

نظرا لتفشي ظاهرة استخدام العديد من الأفرد لممارسة الأعمال التجارية غير المشروعة عبر الإنترنت من خلال قنوات التواصل الاجتماعي مثل “إنستغرام” و”واتس آب” و”فيسبوك” وغيرها، قررت بلدية دبي فرض ضوابط وإجراءات جديدة، وغرامات مالية كبيرة وعقوبات أكثر صرامة بحق المخالفين، وذلك بالإضافة إلى حجب هذه المواقع التي تمارس نشاطا إلكترونيا دون تراخيص، حيث قال “رضا حسن سلمان” مدير إدارة الصحة والسلامة في بلدية دبي بأن “ممارسة الأعمال التجارية عبر الإنترنت يحتاج إلى تصاريح رسمية سارية المفعول، ويدخل بيع السلع بطريقة غير مشروعة ضمن النشاط الإجرامي الذي يعاقب عليه القانون، حيث أن المنتجات التي لا يتم الموافقة على استيرادها من قبل السلطات يمكن أن تكون ضارة بالمستهلكين”، ثم أضاف قائلا بأننا “نبحث عن وسائل مختلفة لتنفيذ العقوبات على هؤلاء الناس الذين يمارسون التجارة غير المشروعة على الإنترنت”.

وأكد مدير إدارة الصحة والسلامة في بلدية دبي، بأنه سيتم التعاون مع السلطات المحلية والاتحادية المختلفة لضبط ومعاقبة كل من يمارس مثل هذه الأعمال ولا يحترم اللوائح المعمول بها في البلاد، حيث قال بأن “أي شخص يريد القيام بأعمال تجارية في الإمارات يجب أن يلتزم بالقواعد واللوائح المعمول بها في البلاد، ويجب تسجيل هذه المنتجات قبل أن تطرح للبيع في الأسواق، وينبغي أن يتم بيعها من خلال وسائل مناسبة”، ثم أضاف قائلا بأننا “سنسعى لتقديم المساعدة للسلطات المحلية والاتحادية المختلفة ذات الصلة لوقف مثل هذه النشاطات غير المشروعة بما في ذلك حظر المواقع المخالفة”.

شارك بتعليقك :