تطبيق ذكي لمساعدة ضحايا الاتجار بالبشر في دبي

أطلق مركز مراقبة جرائم الاتجار في البشر بالإدارة العامة لحقوق الإنسان بشرطة دبي بالتعاون مع الإدارة العامة للخدمات الذكية، تطبيقاً ذكياً  يسمح بتقديم البلاغات سواء من الضحايا أو من أي شخص يشتبه في وقوع تلك الجرائم، وذلك بهدف مكافحتها، وهو ما سيتيح أيضا الفرصة لرجال البحث والتحري من الوصول إلى الضحايا من الذكور والإناث والأطفال ومساعدتهم، وتقديم الدعم المادي والنفسي والصحي والقانوني لهم، حيث قال العميد الدكتور “محمد المر” مدير الإدارة العامّة لحقوق الإنسان، “إن الخدمة تأتي استكمالاً للجهود المبذولة لمكافحة جرائم الاتجار في البشر، ودعماً لاستراتيجية اللجنة العليا لمكافحة الاتجار في البشر بالدولة، والتي أثمرت عن انخفاض في عدد الضحايا من 37 ضحية عام 2012 إلى 13 ضحية عام 2015″، لافتا النظر إلى المجهودات الحثيثة التي تبذلها القيادة، والخطط التي تعتمدها شرطة دبي، متمثلة في الإدارة العامة للتحريات والمباحث الجنائية والإدارة العامة لحقوق الإنسان، من أجل تراجع عدد قضايا الاتجار في بالبشر “بدبي”.

من جانبه أوضح العقيد الدكتور “سلطان الجمال” مدير مركز مراقبة جرائم الاتجار في البشر، بأن على الشخص الذي يريد استعمال الخدمة أن يدخل بياناته الشخصية، من رقم الهوية والبريد الإلكتروني والعنوان، ومن ثم إدخال تفاصيل الطلب ونوع المساعدة المطلوبة، وإمكانية الحضور الشخصي، يليها خطوة التأكد من صحة البيانات وإرسال الطلب، وأخيراً يتسلم الشخص رسالة تأكيدية تحوي رقم المرجع، إلى جانب تضمن الخدمة لأرقام هاتفية للتواصل والبريد الإلكتروني “[email protected]” والخط الساخن “8005005”، حيث قال بأن “المركز يحرص على فتح كل وسائل التواصل بين شرطة دبي والجمهور لتقديم البلاغات سواء حضورياً أو عن طريق الهاتف، أو الخط الساخن للمركز أو الفاكس أو البريد الإلكتروني، إذ تنضم خدمة المساعدة عبر التطبيق الذكي إلى مجموع الوسائل التي توفرها الشرطة لتيسير مهمة وصول الضحايا إليها، إلى جانب توزيعها 1000 كتيب توعوي على كل مراكز شرطة دبي”.

شارك بتعليقك :