التربية | الطالب الناجح هو الطالب السعيد والمناهج تخدم هذه الفلسفة

كشفت وزارة التربية على لسان وزيرها حسين ابراهيم الحمادي، أن أهم فلسفاتها هي توفير مستويات تعليمية على المستوى العالمي، وتوفير شعور بالسعادة والرضى يمس كل الطلبة على حد السواء، لذلك تم اتخاذ إجراءات وتشريعات متميزة تخدم هذه الفكرة، فضلا على تطويع المناهج التربوية لتجمع بين نجاح الطالب وسعادته.

وقد قال الحمادي في ذات السياق: “نؤمن أن الطالب الناجح والمتميز هو طالب سعيد، لذا عملنا على تطوير المناهج التعليمية ومواءمتها لتحقيق السعادة”، ليستعرض بعد ذلك قائمة بالمهام التي تناط بالمدرسة لتُحقق للطالب أسس التعليم السليم من جهة والسعادة والرضى من جهة أخرى، لأن الفلسفة العامة للتعليم الإماراتي هي أن السعادة والنجاح هما وجهان لعُملة واحدة.

شارك بتعليقك :