الإمارات تطلق أول مركز للأمن السيبراني

أطلقت  “سمارت ورلد” بالتعاون مع شركة ذا كيرنل يوم أمس أول مركز للأمن السيبراني في دولة الإمارات العربية المتحدة، الذي سيعنى بالأساس بتدريب المواطنين الإماراتيين في مجال الأمن السيبراني، كما سيهتم بتأمين مراقبة أمنية متطورة على مدار الساعة وإدارة المخاطر السيبرانية بالنيابة عن الشركات، في كلا القطاعين الحكومي والخاص في الدولة.

وقد وقع عقد الشراكة الاستراتيجية بين كل من الرئيس التنفيذي لشركة سمارت ورلد عبد القادرعلي، والرئيس التنفيذي لشركة ذا كيرنل الدكتور مؤنس كيالي. وتأتي هذه المبادرة تماشيًا مع رؤية واستراتيجيات التنمية في الإمارات العربية المتحدة، وفي دبي بالخصوص، وذلك فيما يتعلق بالتقدم التكنولوجي على كافة الأصعدة، حيث جاءت لتدعم أحد المحاور الحرجة والخاص بأمن المؤسسات.

من جانبه عبر الدكتور سعيد الظاهري، رئيس مجلس إدارة سمارت ورلد عن فخر سمارت ورلد بشراكتها مع ذا كيرنل في هذه المبادرة الفريدة التي يعتبر أنها تستجيب للطلب المرتفع والمتسارع على الأمن السيبراني والمواهب المحلية في هذا المجال،  واعتبرها فرصة جيدة  لتأكيد التزام الشركة بدعم رؤية قيادة الإمارات الرامية للتميز في كافة المجالات.

وأوضح المستشار الدكتور سيف الكتبي كيف أن دولة الإمارات نجحت في إحراز  تقدم هائل لجهة تبني أحدث التكنولوجيات الذكية في العالم، وأن هذا التقدم يحمل في طياته مسؤولية ضمان السلامة تجاه المخاطر الخارجية، لاسيما أن الدولة تشهد إطلاق العديد من المشاريع الضخمة الى جانب استضافة معرض إكسبو 2020.

 ولفت الكتبي أن مركز الأمن السيبراني سيلبي الحاجة المتنامية للحماية ومراقبة المخاطر حيث سيتبنى مقاربة شاملة لتطوير المواهب المحلية في هذا المجال، إضافة إلى تحديد المؤسسات وحمايتها من المخاطر الخارجية، ومع افتتاح المركز في الإمارات بات من الممكن للمؤسسات في القطاعين الحكومي والخاص أن تعهد مهمة حماية شبكاتها الالكترونية للمركز الذي سيراقب ويتعامل على مدار الساعة مع كافة أشكال المخاطر التي قد تتعرض لها وسيقوم بتحذيرها من أي مخاطر محتملة قد تكون عرضة لها إضافة لمساعدتها على تأمين نفسها ضد هذه المخاطر.

شارك بتعليقك :