بناءً على تكليف المحكمة محامِِ يقبل الدفاع على قاتل عبيدة

بناءً على تكليف المحكمة قبل المحامي عمران درويش لعب دور لسان الدفاع عن صاحب الجريمة النكراء في حق الطفل عبيدة المدعو نظال آل علي. ويعود تغيير لسان الدفاع إلى اعتذار حسن الرئيسي عن دوره بعد تقديم التماس قبلته هيئة المحكمة لفضاعة الجريمة وعند اطلاعه على فحوى القضية بالكامل. هذا وأشار المستشار القانوني لمكتب عمران درويش السيد محمد الهلالي أن وجود محامي دفاع يمثل أحد أهم الشروط الشكلية لتواصل سير القضاء، حتى يكون النطق بالحكم مستوفيا لجميع شروطه.

وتجدر الإشارة إلى أن قبول مكتب المحامي عمران درويش الدفاع عن المتهم يمثل استجابة لتكليف المحكمة وسببا في تسريع أطوار هذه القضية التي شغلت الرأي العام، لأن رفض المكتب لتكليف المحكمة سيسبب تأخيرا جديدا في موعد إعلان الأحكام الصادرة في حق الجاني. وأضاف الهلالي أن دولة الإمارات العربية المتحدة هي دولة للقانون والمؤسسات ولا يمكن بأي وجه من الأوجه تعدي السلطة القضائية وقوانينها تحقيقا للتوجهات العامة التي أرستها سلطة الإشراف الموقرة، وختم بقوله: “إذا كان لدى المحامي المنتدب أعذار أو موانع يريد التمسك بها فيجب عليه إبداؤها دون تأخير إلى رئيس محكمة الجنايات. وإذا قبلت الأعذار ينتدب محام آخر”.

شارك بتعليقك :