محاكمة فني كهربائي طلب رشوة من مشتركين في هيئة مياه وكهرباء “ديوا”

تم إحالة فني يعمل في هييئة وكهرباء دبي “ديوا” للنيابة العامة، بعد اتهامه بطلب رشوة من مشتركين لدى الهيئة ليتولى مهمة إعادة التيار الكهربائي لهم في منازلهم، بعد أن تراكمت فواتيرهم وتم قطع التيار الكهربائي عنهم. واتهمت النيابة العامة كذلك محاسبًا في الهيئة بالتوسط بين المتهم والمشتركين، وأكدت أن شرطة دبي تمكنت من القبض على المتهمين بعد تلقي بلاغ من أحد المشتركين يفيد أن المحاسب طلب رشوة بمبلغ 10 آلاف درهم ليعيد له التيار الكهربائي لمنزله بعد أن تم قطعه.

وأفاد الشخص الذي أبلغ عن المتهم الثاني أنه عندما كان في عمله اتصلت به والدته وأخبرته أن ثلاثة موظفين من هيئة الكهرباء والمياه ديوا قدموا للمنزل وقاموا بقطع التيار الكهربائي بسبب تراكم الفواتير عليهم، وقال أنه عندما عاد للمنزل قدم المحاسب وأبلغه أن يجب أن يدفع مبلغ 10 آلاف درهم ليقوم بإعادة التيار الكهربائي للمنزل، وأنه لن يقوم بقطع التيار الكهربائي عنه لمدة ستة أشهر مقبلة وليس عليه دفع الفواتير المترتبة عليه، وطلب الموظف منه مهلة لكي يخبر مالك المنزل نظرًا لأنه مستأجر.

واتصل الموظف إثر ذلك بالشرطة وأبلغها بطلب المحاسب، وطلبت منه الشرطة مسايرة المحاسب وتحديد مكان تسليم المبلغ المطلوب لتتمكن من القبض عليه في حالة تلبس، وبعد تحديد المكان والاتفاق توجه المبلغ والمحاسب للمكان المتفق عليه، وعند تسلمه المبلغ الذي يعود في الأصل للشرطة تم القبض عليه متلبسًا ليتبين أنه ليس لوحده بل كان برفقته فني في هيئة كهرباء ومياه “ديوا”. واعترف كلا المتهمين بالتهمة الموجهة إليهما أثناء التحقيق معهما، وقالا أنها ليست المرة الأولى التي يطلبا فيها مبلغا ماليا من مشتركين في الهيئة، وأن المحاسب يقوم بدور الوسيط بعد أن يخبره الفني بالمنزل الذي تم قطع التيار الكهربائي عنه.

شارك بتعليقك :