دبي | سقوط باب حديدي يسبب وفاة طفل

توفي طفل مواطن لم يتجاوز الخامسة من عمره، بسبب سقوط باب حديدي عليه في منزل أحد الجيران بمنطقة البرشاء، وقال اللواء خليل إبراهيم المنصوري، مساعد القائد العام لشرطة دبي لشؤون البحث الجنائي، أن “الطفل فارق الحياة في المستشفى متأثرا بإصابات بليغة”. وبين أن “بلاغا ورد، السبت الماضي، عن وصول طفل إلى المستشفى السعودي الألماني في حالة خطرة، نتيجة سقوط باب منزلق من النوعية ذات الجر اليدوي عليه، أثناء لعبه مع أقرانه في منزل الجيران”.

هذا وقال المقدم ماجد السويدي، مدير مركز البرشاء بالإنابة : “إن الضابط المناوب بالمركز انتقل إلى الموقع، وتبين من خلال إفادة شهود العيان، أن الطفل كان يلعب مع نحو أربعة من أقرانه أولاد الجيران، وكانوا يتعلقون بالباب الذي يعمل بأداة تحكم عن بعد، لكن الباب لم يتحمل الأوزان، حسبما كشفت المعاينة الأولية للحادث، وبدأت البراغي التي تثبته في الحائط بالخروج من مكانها، إذ كان الأطفال يتعلقون به ويحركونه يمينا ويسارا حتى سقط في النهاية على أحدهم». ونوه إلى أن “هذه النوعية من الأبواب ثقيلة للغاية، ونظرا لسقوطه كليا على الطفل، أسفر الحادث عن تعرضه لإصابات بليغة توفي على إثرها في المستشفى”، كما ذكر أن “خبراء تابعين لقسم الهندسة الجنائية وقسم الأمن والسلامة في بلدية دبي، انتقلوا إلى موقع الحادث لفحص الباب، وإعداد تقرير فني حول أسباب سقوطه”.

شارك بتعليقك :