امرأة تستخدم هوية زميلتها لتحصل على خدمات بقيمة 45 ألف درهم

ورطت خليجية زميلتها في العمل في دفع مبلغ بقيمة 45 ألف درهم، حيث اقتنت باسمها 3 أرقام هواتف من شركة اتصالات استخدمتها في إجراء مكالمات بلغ سعرها 33 ألف درهم، كما قامت بشراء هاتفين بنفس الطريقة لتورطها في مبلغ قيمته 12 ألف درهم، لتجد زميلتها نفسها مضطرة إلى تقديم شكوى في الصدد بعد أن قامت شركة اتصالات بالتنبيه عليها وقطع الخدمة عن خطها.

هذا وقد أمرت النيابة العامة في دبي بإحالة المرأة الخليجية، إلى محكمة الجنايات، بتهمة التزوير في محرر رسمي، واستعمال مع محرر رسمي في جريمة احتيال، حيث ارتكزت النيابة في البحث على مقارنة إمضاء صاحبة الهوية الحقيقية ونظيرتها الموجودة في عقد اقتناء الخطوط والهواتف والتي بينت وجود تزوير وانتحال للشخصية.

شارك بتعليقك :