القبض على فتاتين مخمورتين في المنطقة الغربية

بعد أن ألحت فتاة آسيوية “س” على صديقتها “ن” من نفس جنسيتها، للخروج معها والالتقاء مع أحد أصدقائها في المقهى لم تكن تدري أن هذه الجلسة ستسبب لهما مشكل كبير. واتجهت الصديقتان للمقهى، وجدتا الصديق في انتظارهما، ودعاهما لاحتساء مشروب طاقة كان بحوزته، وإثر تناول المشروب أحست الفتاتان بإحساسٍ غريب.

وعندما كانت الفتاتان تتنزهان، أوقفتهما دورية شرطة، بعد ملاحظتهما، وفور إجراء الفحوصات الطبية اللازمة تبين أنهما تعاطيا المخدرات وأنهما في حالة سكر وغياب عن الوعي، وقبض عليهما وتمت إحالتهما للمحاكمة. وفي محكمة جنايات الظفرة أكدت الفتاتان أنهما لاتعلمان ما يحتويه المشروب الذي قدمه لهما الصديق المشترك، وأنه هرب بعد أن تناولتا المشروب وقبل القبض عليهما.

ومن جانبها دافعت المحامية هداية حماد الموكلة عن المتهمة الأولى، قائلةً أن ما تعاطته من أدوية مصرح لها بتناولها، لأنها تعاني حالة مريضة، بالإضافة لذلك فهي تمتلك وصفة طبية للعقاقير التي تبينت في العينة عند القبض عليها وإجراء الفحص الطبي لها، وقدمت وصفة طبية ثتبت صحة كلامها، واستنادًا لما قدمته المحامية حماد، تم تحديد موعد جلسة مقبلة اليوم 29 اغسطس.

شارك بتعليقك :