السجن ثلاث سنوات لمصري طعن سائق حافلة

أصدرت المحكمة قرارًا يقضي بسجن عامل مدة ثلاث سنوات إثر قيامه بطعن سائق حافلة 10 مرات بعد خلاف بينهما على توقيت نقل الموظفين الذي غيرته شركة الحافلات ليصبح الساعة الرابعة بدلًا من الساعة الرابعة والنصف لضمان عدم الوصول في وقت متأخر للعمل. وأكد الضحية الأردني أن كافة الموظفين راضيين عن قرار شركة الحافلات ولم يشتكي أي موظف، وأنه سبق أن أخبر المصري أن القرار عائد للشركة وليس قرارًا شخصيًا.

ووقعت الحادثة يوم 18 أغسطس في الساعة 15:30 حيث صعد المتهم البالغ من العمر 24 سنة إلى الحافلة وجلس وراء السائق مباشرةً، وسأله إن كان تحدث عنه لشقيقه بسوء، فأكد السائق له أن لم يقم بأي فعلٍ كهذا وأنه لايعرف شقيقه أبدًا، ثم أخرج المتهم سكينًا وطعن السائق عدة طعنات في جسمه وفي رقبته فأغمي عليه، فنقل على الفور للمستشفى. ولم يحضر المتهم المصري للمحكمة لتأكيد أو نفي التهمة المنسوبة إليه والمتمثلة في الشروع في القتل، في حين أصدرت المحكمة حكمًا بسجنه ثلاث سنوات.

شارك بتعليقك :