الحبس والإبعاد لسائق متهم بتحسين المعصية

رفضت المحكمة الاتحادية العليا الطعن الذي قدمه سائق شاحنة كان قد حكم عليه بالسجن لمدة شهر بسبب تهمة تحسين المعصية مع امرأة، وإبعاده عن الدولة، حيث سبق أن أحالته النيابة العامة إلى المحكمة، بعد أن ارتكب معصية باختلائه بامرأة دون أن تربطهما رابطة شرعية، كما وجهت له المحكمة تهمة دخول مسكن خلافا لإرادة صاحبه بقصد ارتكاب الجريمة الأولى.

هذا وقال المتهم في دفاعه إنه “تمسك في دفاعه أمام محكمة الموضوع بانتفاء أركان جريمتي تحسين المعصية ودخول مسكن الشاكي، لأنه ضبط خارج المنزل ظهرا، ولم يختل بالمتهمة، وأن الفحص الطبي لم يثبت إتيانه أي فعل مخل بالآداب، وأنه كان يجب على المحكمة استدعاء الشاكي، لإثبات مكان ضبطه”، إلا أن المحكمة أقرت بالتهم الموجهة ضده وأمرت بسجنه شهرا وبإبعاده عن الدولة.

شارك بتعليقك :