صلاة التراويح تحرق 200 سعرة حرارية

في حديث لصحيفة الشرق السعودية يوم الأربعاء، قال طبيب الأسرة عاصم القرشي أن صلاة التراويح تحرق 200 سعرة حرارية، حيث أن كل ركعة تحرق 10 سعرات حرارية.
وأكد أن صلاة التراويح عبارة عن جزء من النشاط البدني الذي يقوم به مريض السكري، وأضاف أنه يتوجب على المريض الإفطار فور شعوره بانخفاض السكر لديه، أو كان مستوى الجليكوز بالدم أقل من 70، عندها يمكنه تناول أقراص الجليكوز أو قطعة حلوى.
ومن ضمن الحالات التي تسمح لمريض السكري بالإفطار فورًا هي: ارتفاع السكر أو إذا كان مستوى الجلوكوز في الدم أكثر من 300، ويتوجب عليه شرب الماء والذهاب للمستشفى لتجنب للمضاعفات الخطيرة التي يمكن أن يتعرض لها.
وإن كنت مريض سكري إليك هذه النصائح التي يتوجب عليك اتباعها خلال الشهر الفضيل:
– الابتعاد عن تناول المشروبات المحلاة بجميع أنواعها والمأكولات التي تحتوي السكريات.
– تناول وجبة السحور في آخر وقت وأن تكون فيها نسب معتدلة من النشويات والبروتينات والخضراوات والفواكه.
– شرب المياه باستمرار عند الإفطار لتعويض الجفاف والسوائل التي يفقدها الجسم أثناء الصوم، بكميات معتدلة وفي أوقات مختلفة ليستعيد الجسم توازنه.
– مراقبة مستوى السكر باستمرار وتقسيم الطعام بين السحور وتناول وجبة بينهما.
– الابتعاد عن مارسة الرياضة أثناء الصيام.

شارك بتعليقك :