دراسة حديثة تؤكد أن البقوليات تقلل من خطر السكري

البقوليات تقلل من خطر السكري

تبين أن تناول البقوليات بكثرة خاصةً العدس يمكن أن يساهم في تقليل خطر الإصابة بالسكري من النوع الثاني، وفقًا لما أفادته دراسة إسبانية حديثة قام بإجرائها مجموعة من الباحثين بجامعة روفيرا فيرجيلي ونشرت في دورية Clinical Nutrition العلمية.

وشملت الدراسة 3349 مشاركًا غير مصابين بالسكري من النوع الثاني خلال إجرائها، وتمكن الباحثون خلالها من جمع عدة معلومات عن نظامهم الغذائي الذي يتبعونه ونوعية الوجبات التي يتناولونها على فترة استمرت أكثر من 4 سنوات، وأصيب خلال فترة المتابعة 266 شخصًا بمرض السكري من النوع الثاني، حيث حلل الباحثون علاقة الإصابة بهذا المرض ومتوسط استهلاك البقوليات لديهم مثل العدس والحمص والفاصوليا الجافة والبازلاء الطازجة، حيث خلصوا إلى أن استهلاك حوالي 200 غرام من البقوليات أسبوعيًا أي بمعدل 28 غرامًا يوميًا يقلل من خطر الإصابة بمرض السكري من النوع الثاني بنسبة تصل إلى 35 بالمائة مقارنةً بالأشخاص الذي يتناولونها بكميات أقل. وأكد الباحثون أن العدس يعتبر من أكثر البقوليات التي لها علاقة بخفض خطر السكري من بين الأشخاص الذي شملتهم الدراسة وتبين أنهم يتناولون العدس أكثر من البقوليات الأخرى.

شارك بتعليقك :