الطريقة التقليدية لطهي الأرز تسبب العديد من المخاطر الصحية

أكدت العديد من التجارب الحديثة أن طهي الأزر بالطريقة التقليدية أي من خلال طهيه على البخار أو وضعه في الماء المغلي يمكن أن يتسبب للأشخاص الذين يتناولونه بمخاطر الزرنيخ الموجود فيه، وهي بالأساس مادة كيميائية سامة تسبب العديد من المشاكل الصحية الخطيرة أهمها أمراض القلب والسكري ومشاكل في النمو والسرطان. ويظن الكثير من الأشخاص أن طهي الأرز من خلال غليه يخلصه من الزرنيخ في حين أن هذه الفكرة خاطئة، بل يجب نقع الأرز في الماء لمدة ليلة كاملة للتخلص من هذه المادة السامة، حيث قام أستاذ العلوم البيولوجية في جامعة كوينر في بلفاست إندي ميهارغ بثلاث طرق لطهي الأرز لمعرفة الطريقة الصحية بينهم وللتعرف على مستويات الزرنيخ التي تختلف من طريقة طهي لأخرى وفقًا لما ذكرته العديد من الصحف البريطانية من ضمنها صحيفة الإندبندنت والتيلغراف.

وقام الأستاذ إندي أولاً باستعمال مقدارين من الماء مقابل مقدار من الأرز وهو ما يجعل من المياه تتبخر واستخدم في الطريقة الثانية 4 مقادير من المياه مقابل مقدار واحد من الأرز ثم تخلص من المياه الزائدة قبل طهوه واكتشف أن نسبة الزرنيخ انخفضت لحوالي النصف، أما في الطريقة الثالثة فقد فام بنقع الأرز لمدة ليلة كاملة في المياه قبل طهيه ولاحظ أن كمية الزرنيخ انخفضت بنسبة تصل لحوالي 80 بالمائة، ومن هنا أكد إندي ميهارغ أن الطريقة الصحية والسليمة لطهي الأرز هي غسله ونقعه في الماء طوال الليل ومن ثم طهيه صباح اليوم التالي وغسله مرةً أخرى إلى أن تتخلص من البياض الذي فيه، ثم طهيه.

شارك بتعليقك :