الزبدة على شريحتي خبز يوميا تزيد خطر السكري

أكدت إحدى الدراسات الأمريكية التي أجريت مؤخرًا أن تناول 12 غرامًا من الزبدة يوميًا أي ما يعادل كمية الزبدة الموجودة على شريحتي خبز توست محمص يسبب الإصابة بالسكري من النوع الثاني، وأجريت الدراسة في جامعة هارفرد الأمريكية من قبل مجموعة من الباحثين وتم نشر نتائجها في الدورية الأمريكية للتغذية السريرية، وشارك فيها 3349 شخصًا للكشف عن العلاقة بين تناول الدهون بكثرة ومرض السكري، حيث أصيب 266 منهم بعد 4 سنوات ونصف بمرض السكري، لتستنتج الدراسة بذلك إمكانية وجود علاقة بين الإصابة بالسكري وتناول الدهون المشبعة بكميات كبيرة، وعليه أفاد الباحثون أن الزبدة غنية بالدهون المشبعة والتقابلية (trans fat) الضارة، التي تزيد من فرص الإصابة بالسمنة والسكري من النوع الثاني.

وقالت الدكتورة مارتا جوش فير من جامعة هارفرد في الولايات المتحدة الأمريكية: “نتائج الدراسة تؤكد أهمية حمية البحر الأبيض المتوسط في محاربة العديد من الأمراض المزمنة وعلى رأسها مرض السكري من النوع الثاني”، وأشارت أن الدراسة تؤكد أن تناول الدهون الصحية ذات المصادر النباتية مثل زيت الزيتون والمكسرات لها فوائد عدة للجسم وليست كغيرها من الدهون المشبعة ذات المصادر الحيوانية التي إن وقع استهلاكها بكثرة تكون لها مخاطر على صحة مستهليكيها خاصة منها اللحوم الحمراء. وإن كنت تريد اتباع حمية غذائية معتدلة وذات فوائد عدة للجسم، يمكنك عزيزي القارئ اتباع حمية البحر الأبيض المتوسط بالاعتماد على زيت الزيتون كمصدر رئيسي للحصول على الدهون، بالإضافة لتناول الفواكه والخضراوات والحبوب الكاملة والبقوليات والمكسرات، والإكثار من تناول الأسماك والدواجن والابتعاد عن تناول اللحوم الحمراء.

شارك بتعليقك :