إجراء عملية إزالة ورم في الدماغ عبر الأنف الأولى من نوعها في دبي

تمكن فريق من الأطباء في مستشفى ثومبي بدبي من إجراء عملية دقيقة لإزالة ورم في المخ عن طريق الأنف لرجل يبلغ من العمر 34 سنة يعمل مشغلا لرافعة. وقد أحس المريض مينهاج خان بضعف بصر في عينه اليمنى ومن ثم في عينه اليسرى، وهو ما دفعه لزيارة طبيب العيون بعد شهرين من تدهور حالته، وذلك بعد أن تعرض لعدة نوبات من الصداع على مدى عامين متتالين وفقًا لما ذكرته صحيفة إيميرتس 247.

وخضع المريض لكشف بالرنين المغناطيسي في مستشفى ثومبي ليكتشف إثر ذلك الأطباء ورما كبيرا في الغدة النخامية لديه، وهو الذي كان يضغط على الجهاز البصري والمتسبب الرئيسي في ضعف حاسة البصر لديه. ومن المعتاد أن مثل هذه الحالات المرضية تتطلب فتح الجمجمة وإجراء شقوق في جانب من الوجه أو داخل الفم للوصول إلى المناطق المتضررة في الدماغ، ويمكن أن يترك أثر العملية ندوب وأثار على وجه المريض، إلا أنه هذه المرة لم يكن الأمر كذلك، فقد تمكن الدكتور إيشوارا شاندرا جراح الأعصاب واستشاري في مستشفى ثومبي في دبي من إزالة الورم دون أن يقوم بالأساليب القديمة وذلك من خلال شفط الورم عبر أنف المريض.

شارك بتعليقك :