تفسير حلم الفستان

تمثل الملابس في الرؤيا بشائر خير وكسب لأصحاب التجارة والأعمال وللمقبلات على الزواج أو ربات البيوت، فهي قد تعني الرزق بالأطفال أو الزفاف كما قد تعني الربح الوفير والخير العميم، على أن بعض الثياب قد تكون دليلا خاصا ومباشرا على حدث بعينه كثياب الإحرام أو فساتين الزفاف أو ثياب العمل، لذلك نقدم لكم اليوم تعبير رؤيا الفستان حسب اشهر أعلام تعبير الرؤيا من مصنفين وباحثين في هذا المجال:

  • موسوعة تفسير الأحلام

يقول جوستاف هيندمان ميلر أنك إذا حلمت برؤية ثياب ملوثة وممزقة فإن هذا يعني أن أحدا سوف يمارس خداعا يوقع بك الأذى. كن حذرا من التعامل الودي مع الغرباء. إذا حلمت امرأة أن ثيابها ملطخة بالتراب أو ممزقة، فإن عفتها سوف تمرغ في الوحل إذا لم تكن حذرة من مصاحباتها. أما الثياب النظيفة والجديدة فإنها تعني الازدهار. إذا حلمت أنك تمتلك الكثير من الثياب أو تشكيلة منها فإن هذا نذير شك، فقد تكون بحاجة إلى ضروريات الحياة. أما بالنسبة للشاب، فهذا الحلم يعني آمالا غير موفقة وخيبة أمل. وأنك إذا حلمت أنك تلبس ثياب الحداد فهذا يعني الحظ السيئ والتعاسة، وإذا كان الآخرون يلبسون الحداد فهذا يعني خسارة وهموماً تلحق بك بسبب مواقف الأصدقاء منك، ورؤية ثياب الحداد في الحلم بالنسبة للعشاق تعني سوء التفاهم واحتمال الفراق.

  •  البدر المنير في علم التعبير

يقول ابو العباس الحنبلي أن العالي من الثياب، والعمائم، وما يكون على الرأس: دال على أشرف قومه، وأعز ماله الظاهر، وعلى جاهه. فإن احترق، أو سرق، أو توسخ، أو تقطع، ونحو ذلك: نقص عزه، أو ماله، أو وقع كلام في عرضه، أو تغير بعض أولاده، أو أقاربه، بمرض ونحوه. أو بموت مريضه، أو وقع له نكد في دوره، أو بساتينه، أو غلمانه، أو عبيده. قال المصنف: اعتبر الملابس من الثياب بأوصافها، وأعمل كما أعمل، يقع على صفات من دلت عليه. فإذا قال إنسان: رأيت أن علي ملبوسا، فاسأل عن جنسه وصفاته، فإذا قال: كان على ثوب صوف، قل له عمل أي جهة، فإذا قال: مثلا عمل الشام، فإن قال في طوقه قطع أو تلوث أو وسخ ونحو ذلك، ولا يليق بالرائي لبس ذلك، قل له يحصل لك نكد على يد رجل من الشام، ويكون في وجهه علامة، وفي رأسه أثر ضربة أو طلوع، أو فمه عيب كنقص الكلام أو كثرة الكذب، أو رثة في لسانه. وذكر أن المذكر من الملبوس رجال، والمؤنث نساء. فمن ملك ثوبا، أو قباء، أو إزارا، أو لحافا، أو كساء، أو مسندا، وما أشبه ذلك: فإن كان أعزب تزوج، أو تعرف بمن ينفعه، وإن كان عنده حامل رزق ولدا ذكرا، أو اشترى غلاما، أو حصلت له فائدة من أبويه، أو أولاده، أو أقاربه، أو معارفه، أو ملك بيتا، أو دارا، أو بستانا، أو حصل له درهم، أو دينار. كل من هو على قدره وما يليق به.

شارك بتعليقك :