قريبًا ستصل من دبي إلى الفجيرة في 10 دقائق فقط

عقدت مؤسسة دبي للمستقبل مسابقة “بيلد إيرث لايف” التي ستُجرى في شهر سبتمر المقبل، وتعتبر مسابقة “بيلد إيرث لايف” منصة عالمية لالتقاء الخبرات العالمية لابتكار حلول مستقبلية لقطاع النقل وإيجاد استراتيجيات جديدة للتنقل الذكي ذاتي القيادة، وستشهد المسابقة أهم المبادرات العالمية في قطاع النقل، وتنافسا على تصميم قطار “الهايبرلوب”، وسيشارك في المسابقة فرق من جميع أنحاء العالم، حيث سيقدم كل فريق من الفرق المتنافسة تصاميم أولية لمشروع ربط افتراضي بين مدينتي دبي والفجيرة من خلال قطار هايبرلوب.

ما هو قطار الهايبرلوب ؟

قطار الهايبرلوب تقنية متطورة في مجال النقل والمواصلات لم تستخدم في أي دولة من دول العالم بعد، و هو عبارة عن دمج انابيب منخفضة الضغط خالية من الهواء تربط بين محطتين، وداخل الأنبوب كبسولات للركاب تدفع  على وساده هوائية مضغوطة بسرعة 1200 كم في الساعة ولا تحتك الكبسولات بجدران الأنبوب وذلك بفعل حقل مغناطيسي يولده محرك كهربائي.

1

تفاصيل عن مسابقة “بيلد إيرث لايف”

  •  سيتم استقبال مشاركات تصل إلى نحو 100 مشاركة من شركات هندسية وعلمية عالمية.
  • تزود الشركات المنافسة في المسابقة بملخص تنفيذي للتصميم متبوعاً بنشرة تتضمن شرحاً تفصيلياً، حيث يمتد  السباق على لمدة يومين فقط.
  • اختتام السباق بعرض تقديمي حول المشاريع وإعلان جوائز الفائزين من قبل لجنة خبراء عالمية.
  • تقييم التصاميم المقترحة بناء على كفاءتها، وتكلفتها وواقعية تطبيقها.
  • تأهل 6 مشاركات فقط من المؤهلين للنهائيات لعرض تصاميمهم أمام لجنة تحكيم خاصة في دبي.
  • التصميم  الأفضل لمشروع ربط افتراضي بين مدينتي دبي والفجيرة من خلال قطار هايبرلوب في أقل من 10 دقائق، سيتم تنفيذه.

1

هذا وسيتم استضافة المنافسات والعروض النهائية للمسابقة ضمن “مسرعات دبي المستقبل” التي تقع في شارع شيخ زايد، وذلك في نهاية شهر سبتمبر القادم .

رؤية صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم لابتكار طرق مستقبلية للتنقل الذكي

حول استضافة إمارة دبي لمسابقة “بيلد إيرث لايف”، قال معالي محمد القرقاوي، نائب رئيس مجلس الأمناء والعضو المنتدب لمؤسسة دبي للمستقبل: “استضافة دبي لهذا الحدث العالمي يأتي ضمن رؤية صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي “رعاه الله” في تحويل دولة الإمارات ودبي إلى منصة عالمية تلتقي خلالها الخبرات والعقول المبدعة لابتكار حلول مستقبلية للقطاعات الأكثر ارتباطاً في حياة الإنسان، وستشكل هذه المسابقة فرصة لابتكار طرق مستقبلية للتنقل الذكي”.

شارك بتعليقك :