بالفيديو: ماذا فعل “كلاي” ليقنع شابًا مقبلاً على الانتحار بالعدول عن فكرته

كان ذلك في عام 1981، تحديدًا في لوس أنجلس، عندما حاول شابٌ الإنتحار بالقفز من نافذة بالدور التاسع، و حين سمع كلاي بالأمر أسرع نحو المكان، حتى أنه كان يقود بعكس اتجاه السير، غير آبه إلا بمسابقة الزمن و محاولة الوصول في الوقت المناسب و قبل فوات الأوان.

و عند وصوله لم يأبه و هو يصعد بسرعة إلى الأعلى، بصوت الجماهير التي كانت تنادي باسمه، قبل أن يراه الجميع من نافذة المبنى و هو يحاول إقناع الرجل بأن حياته تستحق فعلاً العيش.

الشاب البالغ من العمر 21 عامًا آنذاك، والقادم من ميتشيغان أخبر كلاي أن لا أحد يحبه، غير أن بطلنا الراحل أخبره و الدموع في عينه أنه يهتم لأمره و أنه حقًا يحبه و أنه سيأخذه معه إلى المنزل ليعرفه على أصدقائه الآخرين.

و خلال 20 دقيقة أقنع أسطورة الملاكمة الشاب، أنه  سيذهب إلى الجحيم و أنه لا سبيل إلى التوبة هناك إذا أقدم على  قتل نفسه، و بأعجوبةٍ نزل الشاب بعد أن أخبره كلاي أنه سيساعده في الذهاب إلى المدرسة والعثور على وظيفة، سيشتري له بعض الملابس، وسيذهب معه للمنزل لمقابلة والدته ووالده، و أنه سيمشي معه في الشوارع و سيزوره في المشفى و انه لن يكون بعد ذلك اليوم نكرة.

بعد عمله الإنساني البطولي و نجاح مهمته في إنقاذ حياة الشاب هتفت الجموع “الولايات المتحدة الأميركية تحب كلاي” بينما هو يغادر المشهد مع الرجل الذي أعاد له الأمل و حب الحياة.

 

شارك بتعليقك :