البث المباشر لاغتصاب جماعي يُحرج فيسبوك مرة أخرى

مرة أخرى يقع حادث مؤسف ويقوم المشرفون عليه ببثه على موقع التواصل الاجتماعي فيس بوك، ففي مرة سابقة شهدت ولاية جورجيا حادثة مفزعة تمثلت في إقدام مراهقة على الانتحار أمام آلاف المتابعين، وباستخدام البث المباشر التابع لموقع التواصل الاجتماعي فيس بوك، أما هذه المرة فقد كانت في السويد، حيث قامت عصابة سويدية باغتصاب فتاة أمام المئات من المتابعين في بث مباشر تقشعر منه الجلود.

هذا وقد قامت الشرطة السويدية بالقبض على 3 من المتهمين الرئيسيين في الحادثة، حيث يُعتقد أنهم من المجموعة التي قامت بالاعتداء الجنسي الفظيع الفتاة والتشهير بها على موقع التواصل الاجتماعي فيس بوك، فحين مازال السويديون تحت وقع الصدمة التي سببتها الحادثة والتي كانت تبدو في بادئ الأمر كأنها مزحة سمجة وبث تحسيسي ليكتشف المتابعون بعد ذلك أن العملية حقيقية وأن الجريمة قد تمت فعلا أمام أعينهم. ومن جهتها لم تقدم الشرطة في إقليم أوبسالا والتي تقوم بالتحقيق في القضية أي معلومات واكتفت بذكر القبض على 3 متهمين وأن التحقيق جار في القضية.

شارك بتعليقك :