إغلاق الجسرين الرئيسين في اسطنبول

أعلن الجيش المنشق في تركيا عن إعلانه للأحكام العرفية وسيطرته على البلاد في سبيل حماية الديمقراطية وحقوق الإنسان حسب تعبيرهم. كما قال متحدث باسم الجيش إن الدولة يديرها الآن “مجلس سلام” سيضمن سلامة السكان، مشيرا إلى أن الحكومة الحالية أضرت بالنظام العلماني الذي أرساه أتاتورك.

وفي بيان سابق أرسل بالبريد الإلكتروني وأذاعته قنوات تلفزيونية تركية قال الجيش إن جميع العلاقات الخارجية لتركيا ستستمر وإن الأولوية ستبقى لسيادة القانون وعلويته. هذا وأعلن تلفزيون تي.آر.تي الرسمي التركي حظر التجول في أنحاء البلاد وإغلاق المطارات. بينما قالت وكالة الأناضول الرسمية إنه تم اعتقال رئيس أركان الجيش التركي الجنرال خلوصي آكار من قبل انقلابيين. وأفادت مصادر “العربية” بانفجار في مقر القيادة العامة للشرطة في اسطنبول، كما أفادت الأنباء سيطرة الجيش على مقر حزب العدالة والتنمية الرئيسي في اسطنبول. وحث مصدر رئاسي تركي العالم على مساندة الشعب التركي. ‏وأعلنت “سي إن إن التركية” أن الرئيس أردوغان في مكان آمن. وأكدت وكالة “رويترز” وقف الرحلات من وإلى مطار أتاتورك الدولي. كما تم إغلاق الجسرين الرئيسين في اسطنبول ليخلق شللا عاما في حركة نقل السيارات والعربات العسكرية.

شارك بتعليقك :